فلسطين الجريحة

.

و مضى زمن السلام

هل كانَ يجدي الساكرينَ المشرَبُ

يا أيها السِّلمُ الزهـــــــيدُ الخائــبُ
و العهد ولى مثل شمــسٍ تغـرُبُ

كيف احــترمنا عهدَ جنـــسٍ خائنٍ
كانت أنــوفُ الـعـــزِّ نـصـراً تطلـُبُ

يا لـيــــــتنا كُــــــنَّا عَقِلْنا قبلهــــا
والقدسُ فينا تــصطلي “لا تتعبُوا”

كُنَّا ســـــبقنا الريحَ نبغي مجدنــا
قد سلَّمت، أســـيادُها هم يَعـرُبُ

قدسٌ ســـيبقى عطرُها إسلامَهـا
في القلب دوماً أنتِ أنتِ المرغبُ

يا مهجتي، طيفَ السنا، أنشودتي

و دقيت على باب الأمل و الصبر ..
ما جاوبني غير الصدى ..
مات الزمان ..
و الأرض صبحت قبر ..
و تطل عيني على المدى ..
آه .. يا ولدي ..

إيه أكتر من ده دم؟
إيه أكتر من ده هم يا أمة العرب؟
حنموت إذا مات الغضب ..

اترملوا الأرامل .. و اتيتموا اليتامى
و دم الشهيد اللي اتنسى .. حرام ولا حلال يا عالم؟
و دم الشهيد اللي اتنسى .. حرام ولا حلال يا خلق الله؟

يا أمة العرب .. هل متِّ؟ هل هنتِ؟
أرض العرب بتُغتَصَب و بتُغتَصَب ..

فين العروبة و الرجولة و الرجال؟
فين الخطاوي اللي حتعبر المحال و تجاوب السؤال؟

يا أمة العرب .. شيء من الغضب ..
شيء من الغضب .. شيء من الغضب ..

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: