من وكسه الى وكسه يا قلبى لا تحزن

ليست المره الاولى ولن تكون الاخيره

فقداغتالها من قبل الكثير .

لا أعلم ما الذى يدفعنى الى الحزن

لطالما كان يلازمنى منذ زمن طويل

بيدى كان  أو بيد الاخرين لن ابالى بعد الان .

 

Advertisements

احنا فى نوفمبر مش اكتوبر

noor

الايام بقت غريبه قوى بتعدى بسرعة الصاروخ
كنت فاكر النهارده اننا فى شهر اكتوبر
طلع للأسف شهر نوفمبر … وأنا ولا دارى بالدنيا
امال لو كنت بشرب حاجه كنت عملت ايه ؟
جايز انا اللى بطلت احسب الايام لأني خايف أقول لنفسى
بقى عندى كام سنه ..
دا مش جايز دا أكيد …
انا لو رجعت خمس سنين لورا
وقلت لنفسى على اللى انا فيه دلوقتى كنت اتجننت
منها للأحلام اللى جابتنى الارض وياريتنى اتعلمت حاجه
فضلت ماسك العصايه من النص لحد ما وسطى اتكسر
المصيبه الاكبر لو عدى خمس سنين كمان وانا زى ما انا
لاء دا مستحيل طبعا .

بس انا اتعلمت من الدنيا حاجه واحده
انها ما اتستهلش …

زى النهارده سنة 77 السادات راح القدس
راح يهبب ايه مش عارف
فى ظل القرف اللى عمله كله
عرفت هو احتار مبارك ليه …

محاكمة قاتل الشهيدة مروة الشربيني

marwa-sherbiny

تصدر محكمة دريسدن الألمانية اليوم الأربعاء حكمها على قاتل
الصيدلانية المصرية مروة الشربيني ..

وقالت رئيسة المحكمة القاضية بريجيت فيجاند إن الحكم سيصدر اليوم
كما كان مقررا، وذلك في حال عدم طرح طلبات جديدة أثناء السماع
للمرافعات الختامية للدفاع والادعاء .

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية اليوم أن الجاني أليكس دبليو يواجه
حكما بالسجن مدى الحياة خاصة بعد أن أثبت تقرير الخبير النفسي
مسؤولية القاتل عن أفعاله بشكل كامل.

وسيشمل الحكم الشق الجنائي والمدني ولكن هناك دعوى جنائية أخرى
تم رفعها من جانب أسرة مروة الشربيني ضد رئيس المحكمة الكلية
وضد قاضي الجلسة الذي نظر واقعة القتل بتهمة الإهمال الجسيم وعدم الإسراع بإنقاذ الضحية.

وكان الادعاء قد وجه للقاتل أليكس (28 عاما) تهما بالقتل والشروع في القتل
والتسبب في جروح خطيرة، حيث وجه لضحيته 16 طعنة بالسكين على الأقل
داخل قاعة محكمة دريسدن نفسها كما طعن زوجها قبل أن يتمكن الحراس من السيطرة عليه.

وتعود وقائع هذه الجريمة إلى شهر يوليو الماضي أثناء نظر قضية استئناف
تغريم أليكس مبالغ مالية لسبّه المواطنة المصرية وثبوت تهمة كراهية
الأجانب بحقه بعد أن تلفظ بكلمات عنصرية.